أهمية استخدام الداتا شو في التعليم

كيفية استخدام الداتا شو في التعليم

تستخدم الداتا شو في التعليم لعرض المعلومات الموجودة على جهاز الكمبيوتر على شاشة بيضاء كبيرة حتى تكون متاحة لكافة الطلاب في غرفة الدراسة.

وتعتبر الداتا شو من التقنيات الحديثة في التعليم والتي ساهمت بشكل فعال في تطوير التعليم.

فلم يعد الاعتماد على النظم التكنولوجية في التعليم نوعاً من الطرف بل ضرورة من الضروريات اللازمة لنجاح العملية التعليمية وظهور النظم التعليمية الحديثة.

استخدام الداتا شو في التعليم

مميزات استخدام الداتا شو في التعليم

– تعطي الداتا شو صورة كبيرة الحجم ذات جودة عالية دون الحاجة إلى إظلام مكان العرض خاصة وأنها تتمتع بعدد من المعايير البصرية.

 

– درجة الوضوح التي تعطيها الداتا شو لا تقل عن 600*800 مما يعني الحصول على صورة ذات جودة عالية كاملة ومفصلة وتعد مفيدة للغاية في حالات استخدامها في دراسة رسوم تفصيلية للأجهزة.


– يسمح جهاز الداتا شو بعرض حوالي 16.7 مليون لون مما يسهل عرض دقيق لتفاصيل الصور.


– الداتا شو مزودة بالعديد من الوظائف المتعددة مثل التكبير الرقمي للصورة وأيقاف الصورة لشرح عدد من التفاصيل فيها وعمل صورة داخل صورة PIP.


– يجمع الداتا شو بين تقنتي البروجكتر العادي والسبورة الذكية بدمجها في جهاز واحد.


– يمكن الاستغناء عن السبورة الذكية في حالة استخدام الداتا شو.


– يمكن أن يكون مناسب للعرض على الجدران والأرضيات.


– تعمل الداتا شو على تسهيل العملية التعليمية خاصة في المواد التي تحتاج إلى الشرح والفهم، ويمكن من خلاله عرض الصور والفيديوهات التي تجعل المعلومات أكثر سهولة ووضوحاً للجوانب المبهمة

تزيد استخدام التكنولوجيا في الوسائل التعليمية قدرة الطالب على تسجيل الملاحظات واستنتاج المعلومات.


– يعد أداة للمساعدة على إيصال المعلومة بشكل مبسط ومرتب

يلائم أسلوب عرض الداتا شو كافة الوسائط المتعددة كالصوت والفيديو والصور والبيانات.


– يساعد المعلم في عرض المادة بشكل سلس ومتصل ويجذب الطلاب.


– يحافظ على الاتصال البصري بين المعلم والتلاميذ مما يسمح بمزيد من التفاعل بينهم.


– إشاعة روح التعاون والتنافس بين الطلاب خاصة عند استخدامه في عرض إنتاجهم الخاص للمواد المتعلقة بما يتم دراسته.


– يمكن أن يساعد الداتا شو في حل مشكلة زيادة الأعداد في الفصول الدراسية أو المحاضرات في الجامعات أو حتى الندوات العلمية للسماح لعدد كبير من المشاركين رؤية المواد المعروضة والتفاعل معها.


– يساعد على تحقيق أهداف العملية التعليمية وتحسين عملية التعليم.


– يخلق الداتا شو نوعاً من الاتصال الفعال بيت المحتوى والتلاميذ قائماً على الاستعانة بأساليب تكنولوجية للتعلم.


– الوصول لمستوي أفضل في أداء المعلم والتلاميذ بتكلفة أقل وبصورة أكثر سرعة ودقة.


– يصبح المعلم قادراً على التحكم في خطوات سير الدرس والعملية التعليمية.


– يمكن من خلاله عرض أجزاء من الكتب والصحف.


– التحكم في حجم الصورة المعروضة من خلال تقريبها أو إبعادها ليتمكن التلاميذ من الرؤية بوضوح أكثر.


– يتيح استخدام الداتا شو مشاركة التلاميذ وإثارة اهتمامهم وجذب الانتباه والقضاء على الملل الذي قد يؤدي إلى تشتيت الانتباه.


– يساعد في عرض المعلومات بشكل بسيط للغاية.


– التقليل من استخدام المواضيع الانشائية والاعتماد على الصورة والتفاعل بشكل أكبر في العملية التعليمية.


– تعالج طريقة عرض الداتا شو الفروق الفردية بين الطلاب.


– تسهيل العملية التعليمية على المعلم والتلميذ وتنوع أساليب التعليم

لم يتغلب أسلوب عرض الداتا شو على الزيادة السكانية فقط ولكن أيضاً الزيادة المعلوماتية في المواد المتاحة عن المناهج التي يدرسها الطلاب.

 

كيف يمكن استخدام الداتا شو في التعليم؟

 

تقدم شركة “Al Masria for Office Solutions” الدعم الفني لجميع حلول تكنولوجيا المعلومات والحلول الذكية للمكاتب مثل توفير لوحات ذكية للجامعات والكليات